2020 , الخميس, 22 أكتوبر,
الرئيسية » تقنيات » تقنيات الزراعة الحديثة

تقنيات الزراعة الحديثة

تقنيات الزراعة الحديثة

تقنيات الزراعة الحديثة:

الزراعة عمود الحياة في العالم بعد الماء، وحيثما يوجد الماء توجد الزراعة حيث قال الله تعالى ((وجعلنا من الماء كل شيئ حي)).

فالزراعة منذ القدم كانت تعتمد على طرق وأساليب متعددة نسميها اليوم بالتقنيات، فتلك الطرق والأساليب
اختلفت على مر العصور وكانت تختلف بين المكان والآخر أيضا.

تعتمد الزراعة اليوم على عدة طرق وأساليب قد يكون بعضها تقليديا من حيث المسمى ولكن قد يختلف الأمر
من حيث المضمون والتطور التاريخي الذي تشهده الزراعة في الوقت الراهن.

من هذه الأساليب التي يمكن أن نسميها التقنيات الزراعية الحديثة نذكر:

أولاً تقنيات الرّي:

يمكن أن تقلّ نسبة المياه المتوفرة للمحاصيل في أوقات الطقس الجاف، أو في أماكن لا تصلها كميات كافية من
الأمطار الطبيعي، فقد ساعد سحب المياه من الآبار الجوفية، وبناء الخزانات وقنوات التوزيع، وتحويل مجرى الأنهار
في تحسين الغلة وزيادة مساحة الأراضي الزراعية المتاحة، وقد أدى استخدام الرشاشات الخاصة، والمضخات،
وأنظمة الري بالتنقيط  والري عبر الأنابيب المطمورة إلى تحسين كفاءة استخدام الماء بشكل كبير.

تقنيات الزراعة الحديثة
تقنيات الزراعة الحديثة

ثانياً استخدام الأسمدة الصناعية:

استخدام الأسمدة الكيماوية المركبة تزيد من إنتاجية الأرض بشكل كبير ، فمن السهل تصنيع، ونقل، ووضع الأسمدة
على الأرض بشكل كبير، وقد زاد استخدام السماد من خمسة إلى عشرة أضعاف ما كان عليه في نهاية الحرب
العالمية الثانية، ويمكن أن تكون الأسمدة المُستخدمة على شكل سائل أو حبيبات، وتعمل على تزويد المحاصيل
النباتية بالكميات الجاهزة والمتوفرة من العديد من المغذيات النباتية الأساسية.

تقنيات الزراعة الحديثة
تقنيات الزراعة الحديثة

ثالثاً تكنولوجيا البذور الهجينة:

تعتبر تكنولوجيا البذور الهجينة أحد أبرز الطرق الحديثة في الزراعة، وهي تشمل تلقيح نباتين مختلفين، لكنها
مرتبطين ببعضهما، وذلك لإنتاج نبات جديد يمتاز ببعض الخصائص المحددة التي يرغب بها المزارعون، وقد أدى
التهجين إلى إنتاج بعض المحاصيل المختلفة مثل الجريب فروت، والذرة الحلوة والبطيخ والشمام بدون بذور
والعديد من أنواع الفواكه والخضار ذات الصفات والأحجام المرغوبة لدى المستهلكين.

تقنيات الزراعة الحديثة
تقنيات الزراعة الحديثة

رابعا التعديل الوراثي على المحاصيل:

يتم تعديل بعض المحاصيل وراثياً في المختبر عن طريق ربط الجينات من أنواع نباتات غير مرتبطة ببعضها، ويمكن
زراعة المحاصيل المعدلة وراثياً في كثير من الأحيان لمقاومة الآفات أو الجفاف، أو غيرها من المشاكل الزراعية،
ولكن يمكن أن يؤدي تعديل الخضروات وراثياً إلى تغيير المحتوى الغذائي فيها، فيخشى بعض الخبراء من أنّ
المحاصيل المعدّلة وراثياً قد قلّت فوائدها وزادت من السموم وقد تسبب حتى الحساسية أو تنتج جراثيم
مقاومة للمضادات الحيوية في هذه النباتات، وذلك وفقاً لما ذكرته كلية الصحة العامة بجامعة مينيسوتا الأمريكية University of Minnesota .

 

تقنيات الزراعة الحديثة
تقنيات الزراعة الحديثة

خامسا المكافحة الكيميائية للحشرات والآفات الزراعية:

تشمل الآفات النباتية العديد من الكائنات الحية المختلفة مثل الحشرات التي تتغذى على النباتات، والأعشاب
الضارة التي تمنع نمو المحاصيل بشكل جيد، والأمراض التي تبطئ نمو النبات والحيوان، أو حتى تتسبب في
موتها، فعندما تستخدم المواد الكيميائية بشكل صحيح، فإنها تصبح وسيلة فعالة وسهلة نسبيا لتوفير الحماية
للنباتات والمحاصيل الزراعية ضد الطفيليات والكائنات الضارة.

تقنيات الزراعة الحديثة
تقنيات الزراعة الحديثة

نرجوا ان ينال هذا الموضوع إعجابكم من موقعكم المفضل موقع معلوماتي.

نشكر لكم اهتمامكم…..

 

شاهد أيضاً

عملية تفكيك البلايستيشن 5

عملية تفكيك البلايستيشن 5

فيديو تفكيك البلايستيشن 5 من قبل أحد موظفي شركة سوني .كما نشرنا في مقال سابق …

المواصفات الخاصة لموبايل Oppo A93 الجديد

قامت شركة أوبو بالإعلان عن أحدث منتجاتها ألا وهو موبايل Oppo A93 منذ أيام قليلة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *